حساب جديد

حساب جديد

ديوان جميل بثينة

ويكنى أبا عمرو شاعر ومن عشاق العرب المشهورين كان فصيحا مقدما جامعا للشعر والرواية وكان في أول أمره راوية لشعر هدبة بن خشرم كما كان كثير عزة راوية جميل فيما بعدافتتن ببثينة بنت حيان بن ثعلبة العذرية من فتيات قومه وهو غلام صغير فلما كبر خطبها من أبيها فرده وزوجها من رجل آخر فازداد هياما بها وكأن يأتيها سرا ومنزلها وادي القرى فتناقل الناس أخبارهماوكانت قبيـلـة عذرة ومسكنها في وادي القرى بين الشام والمدينة مشتهرة بالجمال والعشق حتى قيل لأعرابي من العذريين ما بال قلوبكم كأنها قلوب طير تنماث أي تذوب كما ينماث الملح في الما ألا تجلدون قال إنا لننظر إلى محاجر أعين لا تنظرون إليهاوقيل لأخر فمن أنت فقال من قوم إذا أحبوا ماتوا فقالت جارية سمعته عذري ورب الكعبةعشق جميل قول الشعر وكان لسانه مفطورا على قوله يقال أنه كان راوية لهدبة بن خشرم وهدبة كان شاعرا وراوية للحطيئة وهو أحد الشعرا المخضرمين

د.ك4.50

منتجات يوصى بها

كن على تواصل

0096550300046

واتس اب : 0096550300046

العنوان : حولي بارك . داخل قصر الوناسة

ايميل : kuwait.bookstore11@gmail.com