د.ك5.3

الحدث التوراتي والشرق الأدنى القديم فراس السواح

إن المشكلة التي خلفها وراءة الدكتور كمال الصليبي لا تكمن في محتوى نظريته بالدرجة الأولى ، بل في المنهج غير التاريخي الذي طبقه على مسألة تاريخية في غاية الحساسية . ذلك أن المقولات غير المدعمة علمياً تصدر عن مؤرخ مرموق ، يمكن أن تقود إلى مزالق ومتاهات أكثر مما توصل إلى حقائق تساهم في النهضة التي يشهدها علم التاريخ وعلم الآثار اليوم في هذه المنطقة من العالم . وقد ساعدت هذه المقولات بالفعل بعض المؤلفين المتأثرين بالدكتور الصليبي على تجاهل المنهج التاريخي لصالح التبرير والرؤية الانفعالية والأيديولوجية لأحداث التاريخ. إن ما يلي من صفحات هذه الكتاب هو حوار علمي هادئ ، يستند إلى الحقائق التاريخية والآثارية في مقابل المنهج اللغوي الأحادي لكمال الصليبي ، وفي مقابل المواقف الانفعالية والايديولوجية التي يصدر عنها آخرون . ويتوجب على أن الفت نظر القارئ الكريم ، منذ البداية ، إلى أن التوكيد على منطقة فلسطین کمسرح للحدث التوراتي لا يتضمن الإقرار بتاريخية هذا الحدث . ذلك آن محرري التوراة الذين عكفوا على تدوين أسفاره منذ أواخر القرن السادس قبل الميلاد ، كانوا يهدفون إلى التأصيل للديانة اليهودية التي أخذت ملامحها بالتوضح عقب عودة بقية سبي يهوذا من بابل ، وابتكار جذور للمعتقد التوراتي تضرب في تاريخ فلسطين القديم .

د.ك5.3

Add to cart
Buy Now

Free

Worldwide Shopping

100%

Guaranteed Satisfaction

30 Day

Guaranteed Money Back

Top Img back to top